أمير غانم العوادي

المستخلص

تسعى هذه الدراسة الى تحليل ابعاد فلسفة التسويق الاخضر واثرها في تحسين الاداء التسويقي وقد اختار الباحث شركة الفرات العامة للصناعات الكيميائية الواقعة في محافظة بابل بوصفها احدى الشركات الناجحة والرائدة في صناعة المواد الكيميائية في القطر. ولأنها تسعى وبشكل مستمر للعمل على تقديم المنتجات التي تلبي احتياجات الزبائن ورغباتهم وتعمل على تقليل الاضرار البيئية. فقد اعتمدت الشركة التوجهات البيئية لتحقيق الميزة التنافسية لها في مجال صناعة المواد الكيميائية.

تعد فلسفة التسويق الاخضر من المفاهيم الحديثة على مستوى منظمات الاعمال وان تطبيق هذه الفلسفة يعمل على تحقيق الاداء التسويقي الناجح والفعال لمنظمات الاعمال. فهي تسعى الى تحقيق رضا الزبون من خلال تقديم منتجات ترضي احتياجاتهم ورغباتهم وكذلك تحقيق الربحية للمنظمة. بالاضافة الى العمل على عدم الاضرار بالبيئية المحيطة وتقليل الهدر بالموارد الطبيعية.

وتتمثل مشكلة الدراسة حول دور فلسفة التسويق الاخضر في انجاح عمل منظمات الاعمال في تحسين الاداء التسويقي وتحقيق الميزة التنافسية لها بين المنظمات المنافسة في مجال الصناعة.

ولتحقيق هدف الدراسة تم صياغة منهجية لها تطلبت بناء مخطط افتراضي يعكس العلاقات التأثيرية بين ابعاد فلسفة التسويق الاخضر وتحسين الاداء التسويقي والذي ينتج عنة مجموعة من الفرضيات الرئيسية والفرعية المنبثقة عن الفرضيات الرئيسية والتي تعكس صحة تلك العلاقات.

واعتمدت الدراسة على مجموعة من الادوات والاساليب الاحصائية والتي استخدمت لتحليل البيانات التي تم الحصول عليها في الجانب التطبيقي للدراسة.

وقد توصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات منها:-

1 – ان فلسفة التسويق الاخضر بأبعاده هو مفهوم يعمل على زيادة كفاءتها الانتاجية والتسويقية ويعمل ايضاً على تقليل الهدر والتلف بالطاقة والموارد المتاحة لها وليس بأعتبارة تكاليف لا مبرر لها.

2 – اوضحت الدراسة بأن شركة الفرات العامة للصناعات الكيميائية تتباين في تبني ابعاد فلسفة التسويق الاخضر وكذلك تتباين في تبني مؤشرات الاداء التسويقي وهذا ما كان واضحاً من خلال التحليل الاحصائي.

3 – كشفت النتائج الاحصائية للدراسة وجود علاقة ارتباط موجبة ومعنوية بين ابعاد فلسفة التسويق الاخضر ومؤشرات الاداء التسويقي.

4 – وايضاً اظهرت النتائج الاحصائية ان لأبعاد فلسفة التسويق الاخضر علاقة تأثير معنوية مع الاداء التسويقي.

وكذلك قدمت الدراسة مجموعة من التوصيات بما ينسجم مع الاستنتاجات المقدمة ومنها:-

1 – ضرورة تبني المنظمات المعاصرة ابعاد فلسفة التسويق الاخضر من اجل المحافظة على بيئة نظيفة وارضاء حاجات الزبائن ومتطلباتهم.

2 – على الشركة المبحوثة استخدام الاساليب العلمية الحديثة في كيفية التخلص من النفايات الصناعية الناتجة من عملياتها الانتاجية والتسويقية وذلك من اجل تقليل التلوث في البيئية المحيطة ومن هذه الاساليب اسلوب الطمر الصحي.

3 – ضرورة ان تقوم الشركة المبحوثة بتصميم منتجاتها بما يتلاءم مع المتطلبات البيئية وعدم الاضرار بها ومع حاجات الزبائن ومتطلباتهم ورغباتهم. والعمل على اعادة تصميم هذه المنتجات وبشكل سريع في حالة تغير اذواق الزبائن او الضروف البيئية.

4 – لابد للشركة المبحوثة من ان تتبنى ابعاد فلسفة التسويق الاخضر بالشكل الصحيح الذي يجعل منها الشركة المتميزة بأدائها وبمنتجاتها من حيث تلبية المتطلبات البيئية وحاجات الزبائن ورغباتهم.

اغلاق القائمة