اسراء كاظم شناوة

الخلاصة

     تم خلال المدة المحصورة مابين تشرين الأول 2008 لغاية أيلول 2009 فحص 4064 عينة غائط للاعمار من سنة الى اربعين سنة للمراجعين لمستشفى الأطفال في كربلاء ومستشفى الحسيني العام وفحصت العينات بطريقة المسحة المباشرة والزرع بواسطة الاوساط وتبين من الدراسة مايأتي :-

1-  اظهرت نتائج الفحص تسجيل خمس مجاميع من مسببات الاسهال شملت الإصابة الكلية بالجيارديا اللامبلية (%17.8)مقابل (%13.7) اميبا الزحار و (%12.7) للايشرشيا القولونية ، (%7.0) للسالمونيلا ، (%4.6) للشغيلا .

   2- كانت الإصابة بمسببات الإسهال خلال اشهر (حزيران وتموز وآب) مرتفعة اثناء الاشهر الحارة مقارنة الاشهر الأخرى من السنة ولم تلاحظ أي إصابات في السالمونيلا والشغيلا خلال الأشهر التالية (تشرين الثاني و كانون الأول وشباط ) لوحظ من خلال التحليل الإحصائي ( اختبار مربع كآي ) أن هناك فروقا معنوية تحت مستوى 0.01 و 0.05 مابين اشهر السنة والإصابة بالايشرشيا القولونية و السالمونيلا في حين لم تكن هنالك فروق معنوية مع الإصابة بالجيارديا اللامبلية و اميبا الزحار أما الشغيلا فلم تظهر فرقا معنويا مع شهور السنة تحت مستوى معنوية 0.01 ولكن أظهرت فرقا معنويا تحت مستوى 0.05

3- وجدت فروق معنوية في النسب المئوية للإصابة بمسببات الإسهال لدى الفئات العمرية المختلفة، كانت الإصابة بالجيارديا اللامبلية واطئة لدى الفئة العمرية (10-1) سنة 7.8% مقارنة بالفئة العمرية (20-10) سنة 37.5% أما بأميبا الزحار فقد كانت بالفئة العمرية (30-20) سنة 6.3% واطئة مقارنة بالفئة العمرية (40-30) إذ بلغت 27.4% أما مسببات الإسهال البكترية فقد كانت نسبة الإصابة ببكتريا الايشريشيا القولونية للفئة العمرية (30-20) سنة 4.0% اما الفئة العمرية (10-1) سنة 28.2% في حين أن الإصابة ببكتريا السالمونيلا للفئة العمرية (10-1) سنة بلغت 5.8% مقارنة وبالفئة العمرية (40-30)سنة هي 9.5%       أما الشغيلا فقد سجلت إصابات واطئة للفئتين (20-10) سنة و (30-20) سنة وهي على التوالي (%4.0 , %2.7). عموما لوحظ من اختبار مربع كأي أن هناك فروقا معنوية تحت مستوى ( 0.01و0.05 ) للفئات العمرية المختلفة مع مسببات الإسهال المختلفة من الإحياء المجهرية ماعدا بكتريا الشغيلا إذ لم يظهر فرق معنوي مع مختلف الفئات العمرية تحت مستوى معنوي 0.01 ولكن أضهرت فرقا تحت مستوى0.05 .

4- وجد أن حساسية بكتريا coli Escherichia و Salmonella و Shigella المسببة للإسهال لتراكيز مختلفة من المستخلصات النباتية بدليل قطرة الدائرة المثبطة (ملم) فقد لوحظ أن المستخلص المائي خليط (ألنومي بصرة + الثوم + الحبة السوداء) ذو تأثير مثبط واضح في تلك البكتريا .

5- يتضح من الدراسة تأثربعض المعايير الفسلجية للدم في حالات الإصابة ببكتريا coli Escherichia و Salmonella و Shigella وطفيلي Giardia lamblia و Entamoeba histolytica إذ لوحظ انخفاض معنوي في نسبة الكلوكوز Glucose وTotal protein و الكالسيوم Calcium و الكولسترول Cholestrol و الصوديوم Sodiumارتفاع معنوي في كل من Uric acid وBlood urea أما بقية المعايير الفسلجية فلم يظهر أي ارتفاع أو انخفاض في نسبها في داخل الجسم (AlKaline phosphats , Gpt , Got ,Albumine ).

6- عبر التحري عن الأحياء المجهرية والطفيليات في مياه الإسالة والخزانات لمناطق مختلفة في محافظة كربلاء المقدسة أتضح أن النمو G.lmblia ,Streptococcus,E.coli E.histolytica تركز في االإحياء المكتضة بالسكان والأحياء الفقيرة من المدينة.    

7- لقد تم التحري عن البكتريا المعوية ألممرضة وطفيلي اميبا الزحار والجيارديا اللامبلية في الخضروات إذ تم الحصول عليها في الخضروات قيد الدراسة.

اغلاق القائمة