هدى هادي حسن العامري

المستخلص

    

     ومما لاشك فيه إن موضوع التصنيع الرشيق من المواضيع المهمة والحديثة والتي تحظى بالاهتمام, ومن اجل إن تواكب المنظمات التطورات الحالية يجب عليها إن تتبنى أفضل أساليب الإنتاج التي تجعلها تحقق ميزة تنافسية يصعب تقليدها من قبل المنظمات الأخرى وتحقق لها مكانة في الأسواق سعت هذه الدراسة إلى تناول التصنيع الرشيق باعتماد أدواته وهي (التحسين المستمر التصنيع الخلوي, 5S لتنظيم موقع العمل, الصيانة الإنتاجية الشاملة, خارطة مجرى القيمة العمل القياسي, كانبان) ودوره في تحقيق الميزة التنافسية بأبعادها (الكلفه, الجودة, المرونة, التسليم) تسعى الدراسة إلى تحقيق جملة من الأهداف منها:-

1– – معرفة مدى تبني الشركة عينة الدراسة لمفهوم التصنيع الرشيق بأدواته وتوظيفها في تحقيق الميزة التنافسية.

2 المساهمة المعرفية في مجال إدارة العمليات وتحديد ما يتعلق بالتصنيع الرشيق ومساهمته في تحقيق الميزة التنافسية لمنظمات الإعمال.

3– تحديد إي أدوات التصنيع الرشيق أكثر تأثيرا في تحقيق الميزة التنافسية في الشركة عينة الدراسة.

ومن اجل تحقيق هذه الأهداف تبنت الدراسة مخططا فرضيا يعبر عن العلاقات المنطقية بين متغيرات الدراسة, ولغرض تطبيق هذه الدراسة واختبار فرضياتها تم اختيار الشركة العامة للسمنت الجنوبية لأنها من الشركات الحيوية والمهمة ولاسيما في ظل ما يشهده البلد ألان من أعمار وبناء, وقد تم استخدام استمارة الاستبانة كأداة رئيسية في جمع البيانات فضلا عن المقابلات الشخصية والملاحظة في الجانب الميداني, وقد بلغ حجم العينة التي شملت الدراسة (100) مسؤول (شعبة, قسم, وحدة) من المعملين من اصل (150) مسؤول, وقد تم استخدام البرنامج الإحصائي- SPSS (12- For Windows) لغرض إجراء المعالجات الإحصائية, وتوصلت هذه الدراسة إلى عدة استنتاجات أهمها:-

1– الاستفادة من تجارب الدول المتقدمة وخاصة اليابان التي تعد منبع التصنيع الرشيق, من خلال معرفة الأساليب والسبل التي تم استخدامها للوصول إلى التصنيع الرشيق وتحقيقه لأهدافه.

2- معايشة أساليب الإنتاج الحديثة والمتطورة وفهمها عن قرب من خلال إرسال فرق مختصة إلى البلدان المتقدمة في هذا المجال لجلب واكتساب أفضل التطورات وأحدثها.

وقد تضمنت هذه الدراسة عدة توصيات أهمها:-

1– الإفادة من تجارب الدول المتقدمة ولاسيما اليابانية التي تعد منبع التصنيع الرشيق, من خلال معرفة الأساليب والسبل التي تم استخدامها للوصول إلى التصنيع الرشيق وتحقيقه لأهدافه.

2– اعتماد هيكل تنظيمي مرن يضمن العلاقة بين التصنيع الرشيق والميزة التنافسية وتشجيع الاتصالات والمشاركة الواسعة وفسح المجال أمام الأفكار المبدعة.

اغلاق القائمة